"الإسكان" تبحث مع شركة CMEC الصينية مستجدات تنفيذ "شرق سترة"

عقد سعادة المهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان اجتماع عمل بتقنية الاتصال عن بعد مع مدير عام شركة CMEC الصينية المكلفة بتنفيذ مشروع مدينة شرق سترة السيد وانغ ليوين، وعدد من مسئولي الشركة الصينية، لبحث مستجدات الجدول الزمني لتنفيذ مراحل المشروع في ظل تداعيات فيروس كورونا (كوفيد 19).

وتطرق الاجتماع إلى ما تم اتخاذه من خطوات تحضيرية لبدء تنفيذ المرحلة الأولى للمدينة الجديدة، والمتضمنة تنفيذ 1055 وحدة سكنية، حيث تم الإشارة إلى أنه على الرغم من الظروف الاستثنائية الحالية جراء الفيروس، إلا أنه قد تم إحراز تقدمٍ على صعيد تجهيز الموقع لبدء الأعمال الإنشائية، والتي من المتوقع وفقاً للتقديرات المبدئية أن تبدأ خلال الربع الأخير من العام الجاري.

وأشاد وزير الإسكان بمستوى التنسيق والتعاون بين وزارة الإسكان والشركة الصينية بالإضافة إلى سفارة جمهورية الصين الشعبية لدى المملكة، الأمر الذي يبشر بنجاح تلك الشراكة وإنجاز المشروع في المواعيد المحددة، سعياً نحو تنفيذ توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء حفظه الله خلال الملتقى الحكومي 2019 بشأن تنفيذ أكثر من 3000 وحدة سكنية بمدينة شرق سترة.

وأكد المهندس الحمر أن حكومة مملكة البحرين تضع تنفيذ مدينة شرق سترة في مقدمة أولوياتها، لاسيما وأنها تمثل أحد الركائز الأساسية لتنفيذ الأمر السامي لحضرة صاحب الجلالة ملك البلاد المفدى حفظه الله ورعاه بشأن تنفيذ 40 ألف وحدة سكنية، بالإضافة إلى الالتزام الإسكاني الوارد في برنامج الحكومة بشأن العمل على تنفيذ 25 ألف وحدة سكنية. .

كما بين حرص الوزارة على تسريع وتيرة العمل في إنشاء مراحل المشروع ولاسيما المرحلة الأولى ليتسنى تشغيل المدينة وتسكين المواطنين المستفيدين من وحداتها، لتكون الوزارة بذلك قد أتمت تشغيل جميع مدن البحرين الجديدة، بعد تشغيل وتسكين المراحل الأولى لمدن سلمان وخليفة وشرق الحد وضاحية الرملي.

من جانبه أشاد المدير العام للشركة الصينية السيد وانغ ليون بالدعم الكبير الذي تحظى به الشركة من قبل حكومة مملكة البحرين ممثلة بوزارة الإسكان بالإضافة إلى سفارة الصين لدى المملكة، والذي ينم عما يحظى به ملف السكن الاجتماعي في مملكة البحرين من اهتمام حكومي كبير في خططها وبرامجها التنموية، معرباً عن تطلعه لنجاح تلك الشراكة، وتجاوز الظروف الحالية والبدء في تنفيذ مراحل المشروع بأسرع وقت ممكن. .

الجدير بالذكر أن وزارة الإسكان كانت قد أبرمت عقود تنفيذ مدينة شرق سترة بالتعاون مع الجانب الصيني خلال شهر ديسمبر الماضي والذي بموجبه سيتم تنفيذ أكثر من 3000 وحدة وقسيمة سكنية، وأعقب ذلك قيام وزارة الإسكان بعقد اجتماعات تنسيقية بالتعاون مع الوزارات والجهات الخدمية بالمملكة للتنسيق بشأن توفير خدمات البنية التحتية والمرافق بالمدينة، بما يضمن سير تلك الأعمال بالتوازي مع الأعمال الإنشائية، ويسهم في سرعة إنجاز مراحل المشروع وفق الجدول الزمني الخاص بكل مرحلة من مراحله الثلاث.

اكتب تعليقك

*سوف يتم مراجعة التعليقات قبل النشر

0 تعليقات

أخبار ذات صلة