"الإسكان" حققت خطوات متقدمة نحو التحول الرقمي لجميع المعاملات

أكد المهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان أن الوزارة حققت تقدماً كبيراً على صعيد التحول الرقمي بالوزارة وصولاً إلى منظومة الكترونية شاملة لكافة المعاملات الإسكانية، مشيراً إلى أن ذلك يأتي تماشياً مع رؤية القيادة الرشيدة والحكومة الموقرة في هذا الشأن.

وقال الوزير خلال اجتماع عمل مع فريق العمل المشكل لتطوير البرامج والأنشطة والتطبيقات الالكترونية أن المرحلة المقبلة يجب أن يرتكز العمل خلالها على تعزيز مفهوم العمل والخدمات الرقمية في مختلف قطاعات الوزارة، ووضع الخطط التنفيذية للذكاء الاصطناعي، والعمل على تبسيط اجراءات تقديم الطلب الاسكاني من خلال الموقع أو التطبيق الالكتروني للوزارة دون الحاجة إلى حضور المواطن بشكل شخصي قدر الإمكان.

وأضاف أنه يجب التركيز أيضاً على ضرورة الإسراع في الربط الالكتروني للمعاملات المشتركة بين الوزارة وبنك الإسكان، والعمل على إدخال نظم المعلومات الجغرافية في تطبيقات الوزارة، واستكمال الربط مع الجهات الحكومية ذات العلاقة، وتطوير التطبيق الالكتروني للوزارة، فضلاً عن ربط الإدارات الكترونياً والاستغناء التدريجي عن المعاملات الورقية.

وقد تم خلال الاجتماع استعراض مهام العمل المنجزة خلال المرحلة الأولى للتحول الرقمي، حيث تم التطرق الجهود التي تم بذلها لإطلاق الموقع الالكتروني، وتحويل الجزء الأكبر من الخدمات كخدمات تقديم الطلب الجديد وتحديث الطلبات وخدمات الاستعلام وطلبات الصيانة إلى خدمات الكترونية يمكن التقدم بها على الموقع الالكتروني بدلاً من زيارة الوزارة، فضلاً عن ما يتضمنه من خدمات تفاعلية للتواصل مع المواطنين عبر القنوات الالكترونية المتاحة، بالإضافة إلى المنصة الإعلامية التي تعرض كافة الأخبار والمعلومات الإسكانية بصورة آنية.

كما تم التطرق أيضاً إلى مستجدات ملف ربط الوزارة الكترونياً مع الوزارات والجهات الحكومية ذات العلاقة، بهدف تقليص حجم المعاملات المطلوبة من المواطنين من خلال توافرها على قاعدة بيانات الوزارة عبر الربط الالكتروني مع تلك الجهات، ويأتي ذلك تماشياً مع ما ورد في برنامج عمل الحكومة بشأن تسهيل الإجراءات على المواطنين لدى إنجاز المعاملات الحكومية.

اكتب تعليقك

*سوف يتم مراجعة التعليقات قبل النشر

0 تعليقات

أخبار ذات صلة