وزيرا الأشغال والإسكان يشهدان تدشين اشارات عبور المشارة بمدينة سلمان

شهد المهندس عصام بن عبد الله خلف وزير الأشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني والمهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان تدشين الاشارات المرورية لتقاطعات عبور المشاة بمدينة سلمان، بحضور سعادة النائب فاطمة القطري والنائب عبد الله الدوسري، ورئيس مجلس بلدي المحافظة الشمالية أحمد الكوهجي والعضو البلدي محمد سعد الدوسري، ووكيل وزارة الأشغال أحمد عبد العزيز الخياط، ووكيل وزارة الإسكان الشيخ خالد بن حمود آل خليفة، وعدد من كبار المسئولين بالوزارتين.

وصرح سعادة المهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان على هامش الافتتاح، أن تدشين الإشارات الضوئية لعبور المشاة في الشوارع الرئيسية والفرعية بمدينة سلمان يأتي متزامناً مع زيادة الكثافة المرورية بالمدينة نتيجة لافتتاح وتسكين المراحل الأولى بها، فضلاً عن زيادة معدلات زوار المدينة الراغبين في الاستفادة من المرافق العامة التي توفرها المدينة من سواحل وواجهات بحرية وشواطئ عامة، واستخدام المسارات المخصصة لممارسة رياضات المشي وركوب الدراجات الهوائية، مشيراً إلى أهمية خطوة تشغيل اشارات عبور المشاة لضمان سلامة القاطنين والزوار.

وقال الوزير أن عدد الإشارات الضوئية للمشاة التي تخدم المرحلة الأولى بالمدينة يبلغ عددها 30 إشارة، 4 منها تمثل الإشارات الرئيسية للطريق العام، والذي يربط المجمعات الحالية للمدينة ويتكون من 4 حارات مرورية، فيما توفر المدينة 25 إشارة ضوئية لإشارات الطرق الفرعية بالمجمعات السكنية والتي تتكون من حارتين مروريتين.

وأشار المهندس الحمر أن المرحلة الأولى للمدينة توفر أيضاً 68 من أعمدة الوميض الاسترشادية لمناطق عبور المشاة ومرتادي مسارات الدراجات الهوائية لتنظيم حركة السير، مشيراً إلى أن هذه التقنية يتم تطبيقها للمرة الأولى في مدن البحرين الجديدة، وهي تهدف لفت انتباه سائقي المركبات قبل الوصول إلى مناطق عبور المشاة، منوهاً إلى أن تشغيل الإشارات الجديد والتي تعمل بنظام الوميض من شأنها ضبط الحركة المرورية ومنع التجاوزات.

من جانبه، قال سعادة المهندس عصام خلف بأن وزارة الأشغال قامت بالإشراف على تركيب وتشغيل اشارات المشاة منذ مرحلة التصميم حتى التشغيل وفقا للجودة والمعايير المتبعة في مملكة البحرين كما تم اختبار وتشغيل هذه الإشارات، وتهدف هذه الاشارات الضوئية الى رفع مستوى السلامة المرورية في المدينة حفاظا على سلامة مستخدمي الطرق من القاطنين أو المرتادين، كما قامت الوزارة في وقت سابق  بتشغيل 12 إشارة ضوئية للطرق الرئيسية  تهدف الى تسهيل انسيابية الحركة المرورية في المنطقة.

وتوجه وزير الإسكان بالشكر إلى اللجنة الوزارية للمشاريع التنموية والبنية التحتية برئاسة معالي الشيخ خالد بن عبد الله آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء، على ما توليه من دعم واهتمام لتوفير المرافق والخدمات في مدن البحرين الجديدة بشكل عام، ومدينة سلمان بشكل خاص، ولا سيما المواضيع المتعلقة بالسلامة المرورية والتي حظيت بالاهتمام منذ المراحل الأولى لتخطيط المدينة.

كما ثمن وزير الإسكان جهود وزارة شئون الأشغال والبلديات والتخطيط العمراني وتعاونها المستمر مع وزارة الإسكان، وحرصها على التنسيق المشترك في جميع الموضوعات ذات الصلة، وخاصة المتعلقة بتشغيل وتجهيز مشاريع مدن البحرين الجديدة وغيرها من المشاريع الإسكانية في مختلف محافظات المملكة.

وأثنى المهندس الحمر على جهود الإدارة العامة للمرور وما توليه من جهود مميزة في مراقبة سير الحركة المرورية بالمملكة، وما تبديه من تعاون أيضاً مع الوزارة فيء المواضيع ذات الصلة.

اكتب تعليقك

*سوف يتم مراجعة التعليقات قبل النشر

0 تعليقات

أخبار ذات صلة