• 30.سبتمبر.2018

    وكيل الإسكان: التقدم المحرز في تنفيذ المشاريع الإسكانية يعكس ما توليه المملكة من اهتمام بتوفير السكن اللائق للمواطنين

     

     

    أكد وكيل وزارة الإسكان الشيخ عبدالله بن أحمد آل خليفة  أن التقدم المحرز والملحوظ على صعيد تنفيذ وإنجاز المشاريع الإسكانية في مختلف مناطق المملكة يعكس ما توليه مملكة البحرين بقيادة حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، من حرص وعناية واهتمام بتوفير المسكن اللائق للمواطنين.

    وتابع أن وزارة الإسكان تسخر طاقاتها من أجل تحسين جودة الخدمات الإسكانية وتطوير كفاءتها انسجامًا مع رؤية البحرين 2030 التي تهتم بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين، بما يسهم في تحقيق ما تحرص عليه الوزارة من تنفيذ الأمر الملكي السامي بتنفيذ 40 ألف وحدة سكنية وِفقًا لبرنامج عمل الحكومة 2015-2018 الذي يولي اهتمامًا كبيرًا بالمشاريع الإسكانية لما تسهم به من استقرار للأسرة البحرينية، حيث استطاعت الوزارة أن تحقق به نسب إنجاز متقدمة للغاية ضمن مشاريع الوزارة وبرنامج "مزايا"، فضلاً عن تعزيز الشراكات مع القطاع الخاص، وتطوير السياسات الإسكانية، وإيجاد الحلول التَّمويلية أمام المواطن، بهدف تنويع الخيارات أمامه للحصول على الخدمة الإسكانية التي تناسب احتياجاه وظروفه المعيشية.

    جاء ذلك جاء ذلك خلال مشاركة وكيل الإسكان في اجتماع وكلاء الوزارات المعنيين بشؤون الإسكان ضمن فعاليات الاجتماع السادس عشر للوزراء المعنيين بشؤون الإسكان في مجلس التعاون لدول الخليج العربية التي تستضيفها المؤسسة العامة للرعاية السكنية بالتعاون مع الأمانة العامة لدول مجلس التعاون خلال الفترة 26 سبتمبر 2018 حتى 1 أكتوبر 2018 بدولة الكويت الشقيقة.

    وقال الشيخ عبدالله بن أحمد أن عقد مثل هذه الاجتماعات يعد فرصة مثمرة لبحث وحل الملف الإسكاني بصورة شاملة وتبادل الخبرات والأفكار لتطويره بدول مجلس التعاون الخليجي والتي تُدرج ضمن أهداف هذا الاجتماع الهام، مشددًا على أهمية مثل هذه الاجتماعات حتى تخرج بتوصيات عملية فعالة وقابلة للتطبيق في دول مجلس التعاون، لما تتضمنه من مناقشات قيمة.

    وتابع بأنه خلال وكلاء الوزارات المعنيين بشؤون الإسكان تمَّ عرض ومناقشة استراتيجية العمل الإسكاني المشترك والتبادل المعلوماتي بين دول مجلس التعاون وتمَّ اعتمادها ليتم رفعها إلى أصحاب المعالي الوزراء المعنيين بشؤون الإسكان، لافتًا إلى أنه سيتم كذلك اعتماد دليل اتحاد الملاك ودليل أفضل التجارب في التمويل الإسكاني .