• 19.مارس.2018

    إشهار 70 مجلس إدارة اتحاد المنتفعين بمختلف مشاريع شقق التمليك

     

    كشفت الإحصاءات الأخيرة التابعة لوزارة الإسكان عن إشهار حوالي 70 مجلس إدارة اتحاد المنتفعين بمختلف مشاريع شقق التمليك بكافة محافظات المملكة كمشروع العمارات السكنية بسلماباد والبرهامة وأم الحصم واللوزي ومشروعيْ شقق وسط المحرق وتوبلي، وذلك منذ البدء في تفعيل الاتحاد في العام 2014 حتى تاريخه، بإجراء انتخاب مجالس إدارات اتحاد المنتفعين من أصحاب الشقق السكنية للقيام بدورهم الذي حدده قرار وزير الإسكان رقم 188 للعام 2010 لتأسيس اتحاد المنتفعين وآليات عمله.

    وفي هذا الشأن، أكد وزير الإسكان المهندس باسم بن يعقوب الحمر أن تأسيس اتحاد المنتفعين يعد أحد مكتسبات الخطة الإسكانية التي استطاعت وزارة الإسكان أن تحققها على مدار الأعوام الثلاثة الأخيرة، وبحسب آلية العمل المقترحة لتنظيم العلاقة بين وزارة الإسكان والاتحادات المنتخبة، مشيرًا إلى أنه من المقرر مستقبلاً أن يتم تشكيل مكتب تنسيقي لاتحادات المنتفعين بمقر الوزارة، يكون مهمته الإشراف العام والرقابة والتنسيق على عمل اتحادات منتفعي شقق وزارة الإسكان، وحفظ ملف لكل اتحاد، وتلقي الشكاوي من مجالس الإدارات، واستلام تقارير دورية عن نشاط كل اتحاد، بالإضافة إلى حضور اجتماعات الجمعيات العمومية بصفة مراقب.

    وتابع وزير الإسكان أن خطوة تأسيس اتحاد للمنتفعين في كل عمارة تهدف إلى تنظيم حقوق القاطنين بناءً على الأطر القانونية التي حددها القرار الوزاري، وأن هذا التوجه يعزز مبدأ التعاون والتنسيق بين الوزارة والمنتفعين للمحافظة على شقق التمليك وصيانتها وِفقًا لآليات قانونية وإدارية مبتكرة يشارك فيها أصحاب الشقق أنفسهم من خلال مجالس إدارة ولجان منتخبة، حيث تتكون عضوية الاتحاد من جميع المنتفعين المخصصة لهم شققًا بالعمارة السكنية وقت التوقيع على نظام الاتحاد، وكما يكتسب عضوية هذا الاتحاد كل من تؤول إليه منفعة شقة في المبنى وذلك من تاريخ تخصيص المنفعة، والتوقيع على النظام.

    وأضاف الوزير باسم الحمر أن مهمة هذا الاتحاد إجمالاً هي إدارة الأجزاء المشتركة بين المنتفعين بالشقق في العمارة السكنية ويشمل ذلك الأرض وهيكل البناء وأجزاءه وملحقاته غير المعدة للاستعمال الخاص بأحد المنتفعين والأفنية والممرات الخارجية والحدائق والسلالم ومواقف السيارات، وأساسات البناء والأسقف والأعمدة المعدة لحملها والجدران الرئيسية، والمداخل والممرات الداخلية والسلالم والمصاعد، والأماكن المخصصة للحراس وغيرهم ممن يكونون في خدمة البناء والأماكن المخصصة للخدمات المشتركة، وكل أنواع الأنابيب والأجهزة، إلا ما كان منها داخل أحد الأجزاء المفرزة وتقتصر منفعته على المنتفع، كما يمتد دور الاتحاد لإدارة الأجزاء المشتركة بين بعض المنتفعين مع بيان الوحدات التي تتبعها هذه الأجزاء وأسماء المنتفعين بها، وبوجه خاص الحواجز الفاصلة بين جزأين من أجزاء الطبقة أو الشقة.

    وبحسب القرار الوزاري فأنَّه يُشكل اتحاد المنتفعين بكل عمارة إسكانية جمعية عمومية لها الحق في انتخاب مجلس إدارتها المكون من خمسة أعضاء وهم الرئيس ونائب الرئيس والمقرر المالي وأمين السر بالإضافة إلى عضو بالمجلس،  حيث يُنتخب مجلس الإدارة بحضور 60% من أعضاء الجمعية العمومية وتكون مدة هذا المجلس عاميْن، وفي حالة فقد أحد الأعضاء لعضويته بسبب الوفاة أو الاستقالة أو الإخلال بأحكام القانون، يحل محله بشكل تلقائي العضو الحاصل على أعلى الأصوات في آخر انتخابات بحسب الترتيب، ويعين الأعضاء المنتخبون في أول اجتماع لهم رئيساً للمجلس ونائباً له.

    ووِفقًا لأنظمة الاتحاد فأن رئيس مجلس الإدارة يعتبر هو الممثل القانوني للاتحاد أمام الغير، ويجتمع مجلس الإدارة بدعوة من رئيسه في المكان والزمان اللذان يحددهما، ويكون الاجتماع صحيحاً إذا حضره 51% من أعضائه على أن يكون من بينهم الرئيس أو نائبه، وتتخذ قرارات المجلس بالأغلبية المطلقة للحاضرين، وفي حالة تساوي الأصوات يُرجح الجانب الذي منه الرئيس.

    هذا وتتمثل مسؤوليات هذا المجلس في إخطار وزارة الإسكان بتشكيله وبأي تعديل يطرأ على تشكيله، واعتماد الأنظمة واللوائح المالية والإدارية والتشغيلية لإدارة الاتحاد، فضلًا عن تنظيم استخدام الأجزاء المشتركة في العقار، ومتابعة إجراء التأمين ضد الأخطار للعقار، وإصدار ضوابط لتنظيم مواقف السيارات.

    وكما تعد مهمة التنسيق مع الأجهزة المعنية كالدفاع المدني وغيرها على إجراء اختبارات وهمية لحدوث حريق مثلاً بغرض تدريب السكان على مواجهة الكوارث بما يحفظ صحتهم وأرواحهم كأحد مسؤوليات الاتحاد، بالإضافة إلى تشكيل لجنة من الأعضاء، أو لجنة مشتركة مع غير الأعضاء، لغرض حل أي نزاعات تنشأ بين أعضاء الاتحاد تكون ذات علاقة بطبيعة عمل الاتحاد ومسؤولياته، وإبرام العقود الخاصة بصيانة وتنظيف وتأمين وأمن الأجزاء المشتركة مع الشركات ذات الاختصاص، ومن مهام اتحاد المنتفعين كذلك إصدار القرارات التنفيذية في حدود اختصاصاته وتكون ملزمة لجميع أعضاء الاتحاد، وتحديد نسبة الاشتراكات التي يدفعها كل عضو وآلية التحصيل، وتنفيذ قرارات الجمعية العمومية.

    وتُناط مسؤولية تولي الأعمال المالية والإدارية للاتحاد، وفتح حساب في أحد البنوك وإيداع أموال الاتحاد به، والإشراف على العاملين بالاتحاد، وإعداد ميزانية تقديرية تشمل تحديد أوجه الإنفاق واقتراح مصادر التمويل خلال السنة المالية إلى مهام اتحاد المنتفعين.

    كما أنه وفْقًا على نظام اتحاد المنتفعين، فأنه يتم اقتراح الاشتراكات التي يؤديها الأعضاء لمواجهة المصروفات، وتحصيل الاشتراكات وكل ما يرد للاتحاد من أموال وإعطاء إيصالات عنها تعتبر من مهام الاتحاد المُشكل، وفتح سجلات لقيد إيرادات الاتحاد ومصروفاته، وإعداد حساب ختامي في نهاية كل سنة مالية يبين به ما تم إنفاقه من أموال الاتحاد وأوجه الإنفاق، وإعداد الأنظمة الخاصة بالنظافة والصيانة الدورية للأجزاء المشتركة، والإشراف والتنسيق مع الشركات المعتمدة والمتعاقد معها لتقديم خدمات الصيانة والنظافة للأجزاء المشتركة، وتعيين العاملين كالحراس (والبوابين) وغيرهم وتحديد أجورهم ومكافآتهم وعزلهم، والتنسيق مع وزارة الإسكان في كل ما سبق ذكره.