• 01.مارس.2017

    وزير الإسكان: المكتسبات الإسكانية نتيجة واضحة لدعم جلالة الملك المفدى

    رفع المهندس باسم بن يعقوب الحمر وزير الإسكان أسمى عبارات الشكر والعرفان إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد المفدى، لما يحظى به الملف الإسكاني من دعم ورعاية من لدُن جلالته، أسفر عن تحقيق العديد من المكتسبات الإسكانية خلال السنوات الأخيرة.

    وقال الوزير أن استقبال جلالة الملك المفدى لمنتسبي وزارة الإسكان يجسد حرص جلالته على تقديم الدعم للوزارة في تنفيذ الخطط والبرامج الساعية نحو تكثيف بناء المشاريع وتلبية الطلبات الإسكانية للمواطنين.

    ونوه الوزير إلى أن الملف الإسكاني دائماً ما يأتي في مقدمة أولويات القيادة الرشيدة والحكومة الموقرة، وتحديداً منذ انطلاق المشروع الإصلاحي لجلالة الملك المفدى، حيث تؤمن القيادة الرشيدة والحكومة الموقرة أن توفير السكن يعد من أبرز مقومات توفير سبل الحياة الكريمة والاستقرار الاجتماعي للمواطنين.

    كما أشار وزير الإسكان إلى توجيهات صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر في الشأن الإسكاني، والمتابعة المستمرة من قبل صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء، والتي آلت إلى دفع عجلة المشاريع الإسكانية وتفعيل مبادرات الشراكة مع القطاع الخاص، مما أسهم في تكثيف تنفيذ المشاريع الاسكانية في مختلف المحافظات والقرى ومدن البحرين الجديدة، وتلبية آلاف الطلبات الإسكانية خلال السنوات الأخيرة.

    وأكد الوزير أن وزارة الإسكان عازمة على تنفيذ رؤى وتطلعات القيادة الرشيدة والحكومة الموقرة فيما يتعلق بتوفير الخدمات الإسكانية للمواطنين، مؤكداً أن لقاء جلالة الملك المفدى أعطى دافعاً وحافزاً لجميع منتسبي الوزارة للاستمرار في تنفيذ واجبهم الوطني وخدمة المواطنين.